(تفاصيل مثيرة) عن دولتين تحتاجان لـ 80 مليون إمرأة لهذا السبب.. وكيف سيحلان هذه المشكلة؟!!

مواطنين صينين

2019-01-22م الساعة 12:23م (بويمن - متابعات)

كشفت منظمة "هيومن رايتس ووتش" أن أكبر دولتين في العالم من حيث عدد السكان، تحتاجان لنحو 80 مليون امرأة، لسد النقص وخلق التوازن مع الذكور.

ووفق ما نقل موقع "لو فيغارو" الفرنسي، فإن الصين والهند تعانيان من نقص "مهول" في عدد النساء، مضيفا أن تقريرا حديثا لـ"هيومن رايتس ووتش" سلط الضوء على الاختلال الحاصل في التركيبة السكانية للدولتين.

 

 


 

قد يهمك ايضاً:

- صحيفة دولية تعلن وفاة الرئيس اردوغان وبيان رسمي عاجل من الرئاسة التركية ”أول صورة” مع (فيديو)

 

 

- لأول مرة .. السعودية تبشر ’’اليمنيين’’ الداخلين إليها بخدمات ومزايا ’’غير مسبوقة’’ .. تعرف عليها

 

 

- عاجل : وفاة فنانة خليجية شهيرة قبل ’’ليلة الدخلة’’ بساعات.. والسبب ’’صادم’’ (تفاصيل + صورة)

 

 

- حقيقة سقوط ‘‘نجران’’ بيد الحوثيين .. وكالة دولية تحسم الجدل وتنشر لقطات دقيقة توثق لحظة هروب المواطنين وتكشف ما يحدث (فيديو)

 

 

 

- بعد تلقيها طعنة إماراتية غير متوقعة.. الرياض تحرّك أخطر ملف ضد أبوظبي بتنسيق مع الحكومة اليمنية (التفاصيل)

 

 

 

- شاهد : فتاة سعودية ترقص بالقرب من ”الكعبة” بملابس ”فاضحة” ..ولوحات عريضة ”ماجنة” على طرقات مكة.. فيديو صادم

 


 

مواضيع تهمك:

أول دولتين عربيتين يوحدان عملتهما على طريق الوحدة العربية الشاملة.. (شاهد) علاقة اليمن بذلك؟

الحكومتان اليمنية والسعودية تتلقى فاجعة موجعة.. ومجلس الوزراء يصرح (تفاصيل)

مفاجأة صــادمة : شاب يمني يترك الإسلام ويعتنق المسيحية ويردد صرخة الحوثي ويكشف خفايا وأسرار ‘‘التنصير’’ بصنعاء وهذا ‘‘اسمه’’الجديد(حوار مثير

قيادي حوثي يكشف تورط أسماء جديدة في جريمة ‘‘سجن أبو غريب الحوثي’’ بحق نساء اليمن في صنعاء.. ويطلق هذا الوصف على عبدالملك الحوثي



وقال التقرير إنه يوجد في بعض المناطق بالصين والهند 120 رجلا لكل 100 امرأة، وهو ما يؤكد اختلال التوازن بين الجنسين، الأمر الذين يثير قلقا كبيرا لدى سلطات الدولتين، مضيفا "في المجموع، تحتاج الصين والهند 80 مليون امرأة لسد هذا النقص.. هذا الرقم قد يرتفع مستقبلا".

ويقول مراقبون إن سياسة "الطفل الواحد"، التي تبنتها الصين منذ 1979 وإلى غاية 2015، كانت من بين أسباب الخلل الحاصل في تركيبتها السكانية اليوم، مشيرين إلى أن عددا من الأسر الصينية لا تزال تلجأ إلى الإجهاض للتخلص من الأجنة الإناث.

وذكرت تقارير سابقة أن سياسة الابن الواحد أسفرت عن نقص كبير في عدد نساء الصين، يقدر بعشرات الملايين.

وتنبأت الصين بأن عدد الرجال سيفوق عدد النساء بثلاثين مليون بنهاية هذا العقد.

 
 
شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص