ورد الآن.. السعودية والبحرين تفاجئان الإمارات وترسلان وفدا رسميا إلى الدوحة للقاء أمير قطر والجزيرة تكشف(التفاصيل + فيديو)

أمير قطر

2019-05-01م الساعة 04:47م (بويمن - متابعات)

عقد في العاصمة القطرية الدوحة "حوار التعاون الآسيوي"، يوم أمس الثلاثاء، بحضور ممثلين من السعودية والبحرين، وهو أول حضور رسمي من دول المقاطعة في قطر منذ اندلاع الأزمة الخليجية يوم 5 يونيو/ حزيران 2017.


ورحب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بانعقاد "حوار التعاون الآسيوي" في الدوحة، في حين أعرب علي السعيد، مساعد وزير الخارجية الكويتي، عن سعادته "باجتماع الإخوة الخليجيين" خلال الاجتماع بحضور ممثلين من الرياض والمنامة، بحسب ما نقلت عنه "الجزيرة نت".

وفي ما يتعلق بجهود الكويت للوساطة من أجل التوصل إلى حل للأزمة الخليجية، أوضح السعيد أن "الكويت تبذل جهودا على أعلى المستويات، كما أن سمو أمير البلاد، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، بذل جهودا ليست خافية على أحد، إلا أن الأمر يتطلب التعامل الإيجابي مع المبادرات التي نقوم بها". وشدد السعيد، على "أهمية اجتماع حوار التعاون الآسيوي بقطر في تعزيز التعاون بين الدول الآسيوية، وإيجاد حلول للإشكاليات التي تعترض مسيرة الحوار".


- مع اقتراب ’’ساعة الصفر’’ التي أعلنها عبدالباري عطوان..صحيفة فرنسية: اندلاع حرب رابعة في الخليج..وهذه هي المنطقة “المشتعلة”

 

 

- رئيس ”الجمهورية” يروي معلومات جديدة وصادمة.. : الجزيرة برأت ”صالح”.. وقطر أكلت لحم الحمدي في”الغداء الاخير”..!

 

- عــاجل: قوات عسكرية سعودية وإماراتية تدخل عمان وقطر تتحرك ورئيس الأركان العماني يرد وصحيفة عمانية تكشف(التفاصيل)

 

- شاهد ماذا قال الفنان المصري محمود الجندي عن الرسول #65018; قبل وفاته.. وماذا وجدوا داخل قبره عند دفنه!!..(فيديو مرعب)


هذا واستقبل أمير قطر، بالديوان الأميري، رؤساء الوفود المشاركين في الاجتماع الوزاري الـ16 للدول الأعضاء في حوار التعاون الآسيوي، الذي تستضيفه الدوحة وتنتهي أعماله يوم غد الخميس، وذلك لأول مرة بعد انقطاع عامين ونصف العام.

وقبيل انطلاق أعمال اجتماع كبار المسؤولين تحضيراً للاجتماع الوزاري، قال أمير قطر على "تويتر" إن حوار التعاون الآسيوي "سيضع أسسا جديدة للاستفادة من التنوع والإمكانات الكبيرة للقارة في تعزيز التكامل والتنافس الإيجابي بين أعضاء هذه المنظومة الهامة".

وأسس "حوار التعاون الآسيوي" (ACD) في 2001، ويعتبر أكبر تكتل ضمن إطار القارة، يضم في عضويته 34 دولة، وافتتح أول اجتماعاته بتايلاند عام 2002، بمشاركة 18 دولة آسيوية من المؤسسين. ويهدف إلى تعزيز التعاون الآسيوي على مستوى القارة، والمساعدة في دمج منظمات إقليمية منفصلة.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص