تركيا توجه ضربة جديدة ومباغتة للإمارات والسعودية وتعلن التدخل عسكرياً لدعم الشرعية في هذه الدولة العربية

اردوغان والسراج

2019-11-29م الساعة 07:37م (بويمن - متابعات)

في خطوة لتأكيد التقارب مع حكومة الوفاق، شهد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان توقيع اتفاقيتي تعاون أمني وعسكري وأخرى حول السيادة البحرية مع رئيس الحكومة، فائز السراج وسط تساؤلات عن دور هذا التقارب العسكري في تغيير موازين القوة في الصراع الليبي وحسم المعركة ضد قوات اللواء، خليفة حفتر.

وزار "السراج" تركيا أمس برفقة وفد رفيع المستوى من وزراء الداخلية والخارجية وآمر المنطقة العسكرية الغربية ووكيل وزارة الدفاع، التقى خلالها بالرئيس "أردوغان" في لقاء مغلق استمر ساعتين، والتقى عددا من المسؤولين العسكريين والحكوميين الأتراك".

"تقارب جديد"

وأكد بيان صادر عن مكتب الاتصال في الرئاسة التركية، أن حكومتي البلدين وقعتا مذكرتي تفاهم: الأولى حول التعاون الأمني والعسكري بين البلدين، والثانية حول السيادة على المناطق البحرية، وذلك بهدف تعزيز العلاقات والتعاون بين الجانبين، بحسب البيان.

ومن جهته، أشار وزير الداخلية بحكومة الوفاق، فتحي باشاغا، إلى أن "الاتفاقية الأمنية بين حكومته والحكومة التركية جاءت من أجل فرض سيطرة الحكومة على كامل الأراضي الليبية، وأن الاتفاقية غطت كل الجوانب الأمنية التي تحتاجها حكومة الوفاق"، وفق تصريحاته.

"خطوة غير شرعية"

من جهته، رفضت الحكومة الليبية المؤقتة، غير المعترف بها دوليا والموالية لحفتر، هذه الخطوة من قبل حكومة الوفاق، معتبرة أن "الاتفاقية غير شرعية وتحتاج إلى موافقة مجلس النواب، مؤكدة أن الأمر يأتي في إطار استمرار التدخل التركي في شؤون ليبيا"، وفق زعمها.

وأشارت إلى أن "الهدف من الخطوة هو تقويض جهود القوات المسلحة (قوات حفتر) في اجتثاث الإرهاب من العاصمة "طرابلس" وطرد المليشيات المسلحة منها، في إشارة منها إلى تأثير هذه الاتفاقية على معارك "حفتر" هناك".



والسؤال: هل ستغير الاتفاقية موازين القوة وتحسم المعركة لصالح الحكومة؟ وما دلالة الزيارة والتوقيع؟

"دلالة التوقيت هامة"

الكاتب الصحفي الليبي، المبروك الهريش رأى أن "أهمية الزيارة تكمن في دلالة التوقيت حيث أخذت فيه الولايات المتحدة زمام المبادرة ووضعت الأزمة الليبية ضمن أولوياتها، كذلك فإنها تأتي في وقت تمهد فيه القوى الدولية لمؤتمر "برلين"، أما الاتفاقية فستجعل "حفتر" يرضخ لمخرجات هذا المؤتمر".

وأوضح في تصريح لـ"عربي21" أن "الاجتماعات المغلقة مع الرئيس التركي تؤكد الأهمية الاستراتيجية لليبيا بالنسبة لتركيا، أما بخصوص "حفتر" فهو يدرك جيدا أن توقيع مذكرة التفاهم هذه قضت على آخر آماله في السيطرة على العاصمة وحكم ليبيا عسكريا، وهذا الفشل قد يقضي على مشروعه بالكامل"، وفق تقديره.

"مصالح تركيا"

لكن المدون والناشط الليبي، طلعت بغني أشار إلى أن "ما حدث هو التوقيع على برتوكول تفاهم وليست اتفاقيه دفاع مشترك، كون الاتفاقات تحتاج إلى موافقة الجسم التشريعي المتمثل في البرلمان، والسؤال: حتى لو كانت اتفاقية، فهل ستكون ملزمة لتركيا أم لا؟".

وتابع: "تركيا لديها مصالح في ليبيا مثلها مثل روسيا وأميركا" وهي تحتاج إلى موطئ قدم لها في ليبيا، وبخصوص تأثير هذا التقارب بين أنقرة وطرابلس على سير المعارك فإنه من المنتظر أن يحدث تطور في سير المعارك وتغيير دفة المعركة وهذا ما أغضب الحكومة الموالية لحفتر"، وفق قوله لـ"عربي21".

 


قد يهمك ايضاً:

شاهد ماذا وجد المرور السعودي عند القيام بحملة سرية في جدة ليلًا(فيديو)

 

 

عاجل : أنباء عن وفاة الرئيس الإماراتي وإعلان حالة الطوارئ القصوى داخل الحرس الرئاسي بـ الإمارات
 

 

 

وأخيرًا.. الإمارات تعترف رسميًا بفشلها وتعلن انتصار قطر بالتزامن مع التقارب السعودي القطري

 

 

عاجل : الشرعية تتحدى السعودية والإمارات وتبرم صفقة ضخمة مع قطر.. والأمير تميم يزف البشرى

 

 

سعودي يمارس الرذيلة ”علنا” مع فتاة شابة .. ويصرخ: نحن في زمن الترفيه .. انتهى زمن العباية! (فيديو صادم)

 

شاهد أول ظهور تلفزيوني.. ماذا قالت عائلة الضابط السعودي الشمراني .. وماهي وصيته المكتوبة التي قلبت الموازين ونسفت الرواية الأمريكية؟

 

 

محكمة سودانية تصدر حكما قضائيا بإدانة الرئيس البشير وتقضي عليه بهذه العقوبة القاسية (التفاصيل)

 

 

”سنفاجئ العالم”.. هذا ما قاله بن سلمان عن المحادثات التي تجريها السعودية للمصالحة مع قطر وإنهاء الأزمة الخليجية

 

أول موقف للسيسي من المحادثات التي تجريها السعودية مع قطر لإنهاء أزمة الحصار؟

 

 

شاهد ”أول صورة” للعملة اليمنية الجديدة فئة «2000» ريال .. وماهي الصورة التي وضعت عليها؟!
 

 

الكشف عن دولة نووية ”نائمة”.. بإمكانها صنع 6000 قنبلة نووية وتصنف ضمن أقوى 10 دول عسكريًّا في العالم..!

 

 

الفنان «أصيل أبو بكر» يتمكن من الافلات بأعجوبة من يد الحوثيين بعد اقتحامهم للمكان الذي كان يغني فيه..! (التفاصيل)

 

 

عاجل : البرلمان التركي يباغت الامارات والسعودية ويقر مشروع قانون جديد لتقديم دعم عسكري للحكومة الشرعية

 

بسبب زوجته.. شاب عربي يقطع ”عضوه الذكري” بالكامل ويدفنه في مكان لا يخطر على بال!
 

 

فاكهة بسيطة تحميك من الجلطات الدماغية وتعالج أمراض القلب .. وتخلصك من النوبات القلبية تماما

 

ورد الآن.. الموت يفجع بشار الاسد .. والنظام السوري يصدر بيان نعي .. شاهد (أولى الصور)

 

 

 

بعد طلاقها من أمير سعودي بارز .. هكذا أصبحت فنانة سورية شهيرة (صورة)
 

 

شاهدوا جسمه يتحرك بعد أن وضعوا جثته داخل ثلاجة الموتى.. وعندما فتشوا عليه كانت الصدمة!

 

وفاة عروسين داخل الحمام بعد زفافهما بـ7 أيام فقط!.. وعندما فتح أهليهم الباب كانت الصدمة (تفاصيل)
 

 

شاهد لحظة خروج روح الإنسان عند الموت (فيديو لأصحاب القلوب القوية)
 

 

 

على شكل ”العضو الذكري” .. أسماك غريبة تغزو شواطئ هذه الدولة (صورة)
 

 

 

قتل زوجته ذات الـ 18عاما خنقا بيديه بسبب رفضها تلبية رغبته خلال العلاقة الحميمية
 

 

صادم: والد طفلة عمرها 12 عاما يدعو أصدقاءه لاغتصابها.. لن تصدق ماهو السبب؟

 


 



"ضوء أخضر دولي"

وقالت الصحفية الليبية، وداد الدويني، إن "أهمية تركيا تكمن في أنها من تقود الآن حلف "الناتو" وهي قوة عسكرية واقتصادية لهذا فإن أي اتفاق معها يعتبر زيادة قوة ودعم لحكومة الوفاق، خاصة أن هذا التقارب جاء بالتزامن مع دعم أمريكي للحكومة بعدما تأكدت من فشل "حفتر" ومشروعه".

واعتبرت في تصريحات لـ"عربي21" أن "توقيع الاتفاقية والتقارب مع تركيا بمثابة إعطاء الضوء الأخضر من قبل المجتمع الدولي لتركيا لتصبح هي من يرعى السلام في ليبيا على غرار تدخلها في سوريا وقيامها بدور في إنهاء لو جزء بسيط من الصراع هناك"، كما رأت.

وأضافت: "هذا التقارب يعتبر ضربة لحلفاء حفتر المحليين مثل الحكومة غير المعترف بها دوليا وكذلك مصالح الإمارات وفرنسا ومصر، لذا سنرى غضبا من هؤلاء تجاه هذه الخطوة من قبل الوفاق".